تزايد التوتر بين بكين والولايات المتحدة بسبب ترامب

نشرت في 18 سبتمبر, 2018 | على يد meriam alaa | ., أخبار البورصة 2014

g98C5jqK3uySopVcYnvm4CIDmbd0uXQJMA7JbORAخرج الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بمزيد من الإجراءات حيال الصين حيث قرر زيادة التعريفة الجمركية على الصين بنسبة 10 بالمائة على واردات صينية تتجاوز قيمتها 200 مليار دولار كما هدد بشدة في حال قررت الصين الإنتقام من هذه الإجراءات الأمر الذي يضع الصين في حرج كبير جدا .

حيث قرر أنه في حال إتخذت الصين إجراءات مضادة في مقابل المزارعين أو الصناعات الأمريكية فسوف تتخذ الصين على الفور إجراءاتها للمرحلة الثالثة وهى زيادة التعريفات على نحو 267 مليار دولار من الواردات الإضافية .

وأدت هذه القرارات التى خرج بها ترامب إلى إتخاذ الصين بعض التدابير الإحترازية حيال الأزمة الحالية وذلك بإرسال وفد من بكين إلى الولايات المتحدة الأمريكية بهدف التوصل إلى حلول مرضية للأطراف خوفا من تعرض البلدين إلى حرب تجارية قد تضرب النمو العالمى بشكل كبير .

كما صرح أحد المسئولين بأن مثل هذه الإجراءات التجارية لن تؤثر على الصين بشكل كبير خصوصا وأنها تملك أدوات مالية ونقدية قوية وكبيرة ستعزز من موقفها للتعامل مع مثل هذه الأزمة وبشكل سريع للغاية .

ومن المقرر أن يبدأ تطبيق هذه التعريفة الجمركية في 24 سبتمبر المقبل وسيرتفع المعدل إلى 25 بالمائة بنهاية عام 2018 الأمر الذي سيسمح للشركات الأمريكية ببعض الوقت لتعديل قوائم التوريدات للدول البديلة مما يعود على الولايات المتحدة الأمريكية بالنفع حيال هذه الأزمة والحفاظ على أسعار الدولار مقابل العملات من التقلب .

وقد فرضت الولايات المتحدة الأمريكية على الصين رسوم جمركية بنحو 50 مليار دولار حتى اللحظة بهدف الضغل على الأخيرة لإتخاذ إجراءات شاملة على سياساتها التجارية متخذة قرارات قوية في حال لم تتوصل لحلول مع بكين إلى زيادة التعريفة على المزيد من السلع الصينية في وقت قريب .

 

المصدر–masarfx

اشترك مجاناً في خدمات موقعنا

حول الكاتب

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *