استقرار إيجابي للعملة الموحدة اليورو لأول مرة في أربعة جلسات أمام الدولار الأمريكي

نشرت في 10 يوليو, 2019 | على يد engy mohamed | أخبار الأسهم السعودية

اليورو

شهدت العملة الموحدة لمنطقة الاتحاد الأوروبي اليورو عدم استقرار لكي تتداول اليوم في نطاق ضيق مائل نحو الارتفاع خلال الجلسة الآسيوية لنشهد ارتدادها للجلسة الثانية من الأدنى لها منذ 19 من حزيران/يونيو أمام الدولار الأمريكي على أعتاب التطورات والبيانات الاقتصادية المرتقبة اليوم الأربعاء من قبل اقتصاديات منطقة اليورو والاقتصاد الأمريكي والتي تتضمن النصف الأول من الشهادة النصف سنوية لمحافظ بنك الاحتياطي الفيدرالي جريوم باول أمام الكونجرس في واشنطون والكشف عن محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح.

 

في تمام الساعة 05:38 صباحاً بتوقيت جرينتش ارتفع زوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.01% إلى مستويات 1.1209 مقارنة بالافتتاحية عند 1.1208 بعد أن حقق الزوج أعلى مستوى له خلال تداولات الجلسة عند 1.1210، بينما حقق الأدنى له عند 1.1202.

 

هذا وتتطلع الأسواق حالياً من قبل فرنسا ثاني أكبر اقتصاديات منطقة اليورو لصدور قراءة الإنتاج الصناعي والتي قد تعكس تباطؤ النمو إلى 0.3% مقابل 0.4% في القراءة السابقة لشهر نيسان/أبريل الماضي، وذلك قبل أن نشهد الكشف عن قراءة المؤشر ذاتها لإيطاليا ثالث أكبر اقتصاديات المنطقة والتي قد توضح ارتفاعاً 0.1% مقابل تراجع 0.7% في نيسان/أبريل.

 

على الصعيد الأخر، يترقب المستثمرين حالياً من قبل الاقتصاد الأمريكي لصدور القراءة النهائية لمؤشر مخزونات الجملة والتي قد توضح استقرار النمو عند 0.4% دون تغير يذكر عن القراءة الأولية لشهر أيار/مايو ومقابل نمو 0.8% في نيسان/أبريل، وذلك بالتزامن مع انطلاق فعليات النصف الأول من شهادة محافظ الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول النصف سنوية حيال السياسة النقدية أمام لجنة الخدمات المالية في مجلس النواب.

 

وصولاً إلى الكشف عن محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية الذي عقد في 18-19 حزيران/يونيو والذي أبقى من خلاله صانعي السياسة النقدية لدى بنك الاحتياطي الفيدرالي على أسعار الفائدة المرجعية ما بين 2.25% و2.50% للاجتماع الرابع على التوالي مع كشفهم آنذاك عن توقعات اللجنة الفيدرالية حيال معدلات النمو، التضخم والبطالة بالإضافة لمستقبل أسعار الفائدة للأعوام الثلاثة المقبلة.

المصدر: fxnewstoday

اشترك مجاناً في خدمات موقعنا

حول الكاتب

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *